القرآن الكريم » النازعات

احفظ السورة مع التفسير الكامل لها فقط قم بإختيار التفسير ثم اضغط على حفظ

وَالنَّازِعَاتِ غَرْقًاسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 1وَالنَّاشِطَاتِ نَشْطًاسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 2وَالسَّابِحَاتِ سَبْحًاسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 3فَالسَّابِقَاتِ سَبْقًاسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 4فَالْمُدَبِّرَاتِ أَمْرًاسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 5يَوْمَ تَرْجُفُ الرَّاجِفَةُسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 6تَتْبَعُهَا الرَّادِفَةُسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 7قُلُوبٌ يَوْمَئِذٍ وَاجِفَةٌسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 8أَبْصَارُهَا خَاشِعَةٌسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 9يَقُولُونَ أَإِنَّا لَمَرْدُودُونَ فِي الْحَافِرَةِسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 10أَإِذَا كُنَّا عِظَامًا نَّخِرَةًسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 11قَالُوا تِلْكَ إِذًا كَرَّةٌ خَاسِرَةٌسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 12فَإِنَّمَا هِيَ زَجْرَةٌ وَاحِدَةٌسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 13فَإِذَا هُم بِالسَّاهِرَةِسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 14هَلْ أَتَاكَ حَدِيثُ مُوسَىٰسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 15إِذْ نَادَاهُ رَبُّهُ بِالْوَادِ الْمُقَدَّسِ طُوًىسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 16اذْهَبْ إِلَىٰ فِرْعَوْنَ إِنَّهُ طَغَىٰسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 17فَقُلْ هَل لَّكَ إِلَىٰ أَن تَزَكَّىٰسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 18وَأَهْدِيَكَ إِلَىٰ رَبِّكَ فَتَخْشَىٰسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 19فَأَرَاهُ الْآيَةَ الْكُبْرَىٰسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 20فَكَذَّبَ وَعَصَىٰسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 21ثُمَّ أَدْبَرَ يَسْعَىٰسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 22فَحَشَرَ فَنَادَىٰسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 23فَقَالَ أَنَا رَبُّكُمُ الْأَعْلَىٰسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 24فَأَخَذَهُ اللَّهُ نَكَالَ الْآخِرَةِ وَالْأُولَىٰسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 25إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَعِبْرَةً لِّمَن يَخْشَىٰسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 26أَأَنتُمْ أَشَدُّ خَلْقًا أَمِ السَّمَاءُ ۚ بَنَاهَاسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 27رَفَعَ سَمْكَهَا فَسَوَّاهَاسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 28وَأَغْطَشَ لَيْلَهَا وَأَخْرَجَ ضُحَاهَاسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 29وَالْأَرْضَ بَعْدَ ذَٰلِكَ دَحَاهَاسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 30أَخْرَجَ مِنْهَا مَاءَهَا وَمَرْعَاهَاسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 31وَالْجِبَالَ أَرْسَاهَاسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 32مَتَاعًا لَّكُمْ وَلِأَنْعَامِكُمْسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 33فَإِذَا جَاءَتِ الطَّامَّةُ الْكُبْرَىٰسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 34يَوْمَ يَتَذَكَّرُ الْإِنسَانُ مَا سَعَىٰسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 35وَبُرِّزَتِ الْجَحِيمُ لِمَن يَرَىٰسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 36فَأَمَّا مَن طَغَىٰسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 37وَآثَرَ الْحَيَاةَ الدُّنْيَاسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 38فَإِنَّ الْجَحِيمَ هِيَ الْمَأْوَىٰسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 39وَأَمَّا مَنْ خَافَ مَقَامَ رَبِّهِ وَنَهَى النَّفْسَ عَنِ الْهَوَىٰسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 40فَإِنَّ الْجَنَّةَ هِيَ الْمَأْوَىٰسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 41يَسْأَلُونَكَ عَنِ السَّاعَةِ أَيَّانَ مُرْسَاهَاسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 42فِيمَ أَنتَ مِن ذِكْرَاهَاسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 43إِلَىٰ رَبِّكَ مُنتَهَاهَاسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 44إِنَّمَا أَنتَ مُنذِرُ مَن يَخْشَاهَاسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 45كَأَنَّهُمْ يَوْمَ يَرَوْنَهَا لَمْ يَلْبَثُوا إِلَّا عَشِيَّةً أَوْ ضُحَاهَاسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 46

كتب عشوائيه

  • المختصر المفيد في بيان دلائل أقسام التوحيدالمختصر المفيد في بيان دلائل أقسام التوحيد: رسالة مختصرة في بيان بعض البراهين والدلائل على صحة أقسام التوحيد الثلاثة: توحيد الربوبية; وتوحيد الألوهية; وتوحيد الأسماء والصفات; وهو مختصر من كتاب المؤلف - حفظه الله -: «القول السديد في الرد على من أنكر تقسيم التوحيد».

    المؤلف : عبد الرزاق بن عبد المحسن العباد البدر

    الناشر : موقع الشيخ عبد الرزاق البدر http://www.al-badr.net

    المصدر : http://www.islamhouse.com/p/316769

    التحميل :

  • تيسير العزيز الحميد في شرح كتاب التوحيدتيسير العزيز الحميد في شرح كتاب التوحيد : لحفيد المؤلف الشيخ سليمان بن الشيخ عبد الله بن الشيخ الإمام محمد بن عبد الوهاب المتوفي سنة (1233هـ) - رحمه الله تعالى -، وهو أول شروح هذا الكتاب وأطولها، ولكنه لم يكمل، فقد انتهت مبيضة الشارح إلى باب " من هزل بشيء فيه ذكر الله "، ووجد في مسودته إلى آخر " باب ماجاء في منكري القدر " وهو الباب التاسع والخمسون من أبواب الكتاب.

    المؤلف : سليمان بن عبد الله بن محمد بن عبد الوهاب

    المصدر : http://www.islamhouse.com/p/292978

    التحميل :

  • العشق [ حقيقته .. خطره .. أسبابه .. علاجه ]فإن العشق مسلكٌ خَطِر، وموْطِئٌ زَلِقٌ، وبَحْرٌ لُجِّيٌّ، وعالم العشاق مليء بالآلام والآمال، محفوف بالمخاطر والأهوال. هذا وإن البلاء بهذا الداء قدْ عمَّ وطم; ذلك أن محركاته كثيرة، والدواعي إليه متنوعة متشعبة; فلا غرو أن يكثر ضحاياه، والمبتلون به; فحق علينا - إذاً - أن نرحم أهل هذا البلاء، ومن الرحمة بهم إراءتُهم هذا البلاءَ على حقيقته، والبحث في سبل علاجه والوقاية منه.

    المؤلف : محمد بن إبراهيم الحمد

    الناشر : موقع دعوة الإسلام http://www.toislam.net

    المصدر : http://www.islamhouse.com/p/172681

    التحميل :

  • ظاهرة الإساءة للنبي صلى الله عليه وسلم وشريعته في الغربظاهرة الإساءة للنبي صلى الله عليه وسلم وشريعته في الغرب: إن الاستهزاء بالنبي - صلى الله عليه وسلم - تكذيب وكفر بالله - سبحانه -؛ لأنه - صلى الله عليه وسلم - رسولٌ من رب العالمين، ثم هو استهزاء وتكذيب بجميع الأنبياء والمرسلين؛ حيث إن من كذب بنبي فقد كذب بجميع الأنبياء. وفي هذه الرسالة المختصرة عرَّج الشيخ - حفظه الله - على هذا الموضوع الذي أساء لجميع المسلمين في كل مكان؛ من استهزاء الدنمارك بنبينا - عليه الصلاة والسلام - من خلال الرسوم المُسيئة.

    المؤلف : ناصر بن سليمان العمر

    الناشر : موقع المسلم http://www.almoslim.net

    المصدر : http://www.islamhouse.com/p/337570

    التحميل :

  • الأخلاق والقيم في الحضارة الإسلاميةالأخلاق والقيم في الحضارة الإسلامية: تُمثِّل الأخلاق والقيم الجانبَ المعنوي أو الروحي في الحضارة الإسلامية، وأيضًا الجوهر والأساس الذي تقوم عليه أي حضارة، وفي ذات الوقت تضمن سر بقائها وصمودها عبر التاريخ والأجيال، وهو الجانب الذي إذا اختفى يومًا فإنه يُؤذِنُ بزوال الدفء المعنوي للإنسان، الذي هو رُوح الحياة والوجود؛ فيصير وقد غادرت الرحمة قلبه، وضعف وجدانه وضميره عن أداء دوره، ولم يعُدْ يعرف حقيقة وجوده فضلاً عن حقيقة نفسه، وقد بات مُكبَّلاً بقيود مادية لا يعرف فِكاكًا ولا خلاصًا.

    المؤلف : راغب السرجاني

    الناشر : موقع رسول الله http://www.rasoulallah.net

    المصدر : http://www.islamhouse.com/p/339730

    التحميل :

اختر القاريء


اختر اللغة

اختر سوره

اختر التفسير

كتب عشوائيه

المشاركه

Bookmark and Share